Private Tweets .. أرسل رسالة طويلة مع مرفقات عبر تويتر

يأسر

تغريدات خاصة هو موقع يقدم خدمة إضافية لمستخدمي تويتر ، فكرة المشروع باختصار هي إرسال تغريدة تحتوي على رابط لرسالة خاصة لا يمكن قراءتها إلا من قبل الشخص الذي حددته وذكرته في الخدمة .

ويؤكد لنا الموقع السعودي الذي طوره ماجد المطيري أنه لا يحفظ أي معلومات عن المستخدم ، وأن الرسائل والمرفقات يتم حذفها تلقائيًا بمجرد قراءة الرسالة. من الممكن أيضًا وضع عنوان بريد إلكتروني في خصائص الرسالة وحذف العنوان بمجرد حذف الرسالة.

يأسر

ولكن إذا كنت ترغب في الاحتفاظ بالرسالة لفترة أطول ، فإن الموقع يوفر خيار تخزينها لمدة شهر واحد فقط ، وبعد ذلك يتم حذفها ، ويأخذ الموقع في الاعتبار خصوصية المستخدمين ، بحيث لن يقوم بحفظ أي منها البيانات الخاصة بهم في قواعد البيانات الخاصة به ، لذلك حتى إذا تعرض الموقع لخرق ، فلن يكون هناك أي شيء متعلق بالمستخدمين يمكن تسريبه أو الاستفادة منه.

التقاط 1

حول كيفية عمل الموقع ، يطلب منك أولاً تسجيل الدخول من خلال حساب Twitter ، وبعد ذلك يتم منح الأذونات لتطبيق الموقع ، ثم تظهر صفحة كتابة الرسالة حيث يمكنك كتابة تغريدة ووضع اسم المستخدم الخاص بالشخص الذي تريده. تريد توجيهها إلى Twitter عبر Mention وستظهر التغريدة بشكل عام على السطر Timeline بالنسبة له مع رابط للرسالة.

الشيء المميز هنا هو أنه لا يوجد عدد محدد من الكلمات يجب أن تلتزم به في رسالتك ، لذا يمكنك كتابة رسائل طويلة وبالطبع الرسالة خاصة ولا يمكن لأحد رؤيتها إلا من حددتها.

عند قراءة الرسالة ، ستتلقى إشعارًا بأنه قد تمت قراءته إذا قمت بإدخال بريدك الإلكتروني ، ويمكنك أيضًا إضافة ميزات حذف الرسالة تلقائيًا بعد قراءتها وحتى حذف التغريدة المرسلة باسمك بعد أن يقرأ المرسل إليه الرسالة.

يستخدم الموقع محرر نصوص متقدم كما يظهر مباشرة بعد اختيار النص المكتوب ويدعم توجيهات الكتابة من اليمين إلى اليسار والعكس صحيح. يعتمد الموقع على الواجهة البرمجية لتويتر ، لذا فإن أي شيء تثق بتويتر لإرساله يمكنك أيضًا الوثوق بالموقع ويطلب الحد الأدنى من الصلاحيات لاستخدامه لأنه لا يجمع أي معلومات عنك ولا يشاركها مع أي شخص ثالث حفل.

كما تم استلام الرسالة من قبل المستلم
كما تم استلام الرسالة من قبل المستلم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى